الإثنين 22/07/2019
 
 

ريم جدة

 
 
      أخبار الراجحي : خبراء: رسوم الأراضي البيضاء خطوة لضبط سوق العقار

خبراء: رسوم الأراضي البيضاء خطوة لضبط سوق العقار :

1412049600 
أكد عدد من الخبراء العقاريين والاقتصاديين في المنطقة الشرقية أن تنفيذ مقترح مجلس الشورى والقاضي بفرض رسوم مالية على الأراضي البيضاء غير المطورة سيساهم وبشكل واضح في حلّ مشكلة تضخّم أسعار الأراضي كما سيساهم في فكّ احتكار هذه المساحات الشاسعة خاصة التي تقع داخل النطاق العمراني مشيرين إلى أن قرارًا من هذا النوع – في حال تنفيذه- سيساهم في حلّ ومعالجة أزمة السكن التي يعيشها المواطنون في المملكة لأن محتكري الأراضي- سيضطرون لتصريف الأراضي التي يملكونها. وقالوا في تصريح لـ (المدينة): إن تطبيق القرار سيساهم في تسريع عمليات التطوير العقاري للأراضي البيضاء كما سيعود بالفائدة على المواطن بالدرجة الأولى، وسيوفر معروضًا أكبر من الأراضي يفوق الطلب، وبالتالي إمكانية انخفاض الأسعار لوفرة العرض، وأوضح الخبير الاقتصادي فضل بن سعد البوعينين أن فرض الرسوم، أو الضرائب بصفة عامة من القرارات المالية ذات الأبعاد المتشعبة، حيث البعد الشرعي والضريبي والتنظيمي والرقابي، والهدف الرئيس من فرض الضرائب بأنواعها هو انعكاساتها على الوضع المعيشي والاقتصادي بشكل عام، خاصة أن إحداث أثر في جانب من جوانب الاقتصاد يؤدي بالتبعية إلى إحداث آثار متشعبة في قطاعات الاقتصاد الأخرى. وقال: إن الضرائب على الأراضي البيضاء في المناطق المخدومة من الضرائب التي طالب بها الكثير من المواطنين والمختصين بهدف إحداث التأثير على سوق العقار والضغط على الأسعار وفك احتكار الأراضي من خلال البيع أو البناء ما يسهم في معالجة أزمة السكن الحالية. ونظرًا لأهمية الموضوع وحساسيته، فالأمر يفترض ألا يُترك للأمنيات غير المدروسة، كما أنه يفترض أن ينظر إلى إيجابياته وسلبياته بشفافية وتجرد، وبما يسهم في معالجة أزمة الإسكان، دون إحداث الضرر في جوانب أخرى. وأردف: أعتقد أن هيئة كبار العلماء ستتناول الجانب الشرعي من مشروع الضرائب على الأراضي البيضاء، حيث يمثل ذلك الخطوة الأولى في المشروع. فإن أجازت هيئة كبار العلماء أخذ ضرائب على الأراضي البيضاء، فيفترض بالحكومة أن تقوم بإجراء دراسة متخصصة تتناول فيها الأبعاد الأخرى للقضية للوصول إلى توصيات نزيهة وشفافة تسهم في اتخاذ القرار السليم. وأضاف: من وجهة نظر خاصة، أعتقد أن دورة العقار الحالية باتت في مرحلة الانخفاض، بل أزعم أننا على وشك التعرض لانفجار فقاعة العقار التي تضخمت بشكل كبير، يتحمل وزره، العقاريون من جهة، والحكومة التي تساهلت كثيرًا في ضبط سوق العقار منذ بدأت في قفزاتها غير المبررة. ومع إيماننا بالانخفاض الحتمي للسوق، إلا أنني أعتقد أن التأثير الأمثل على سوق العقار يمكن تحقيقه من خلال زيادة العرض بشكل كبير، وضبط السياستين المالية والنقدية، وتقليص حجم العمالة، إضافة إلى قيام وزارة الإسكان بدورها المأمول. وأكد أن زيادة العرض يفترض أن تكون الحكومة مسؤولة عنها، فهي من تمتلك المساحات الشاسعة، التي يمكن تخطيطها وتوزيعها على المواطنين، ويمكن لها أن تحول الأراضي الحكومية المسترجعة التي تزيد مساحتها عن مئات الملايين من الأمتار في كل منطقة إلى وزارة الإسكان لتخطيطها وتوزيعها. كما أنها تستطيع استرجاع الأراضي الزراعية التي فرطت بها، وتحويلها إلى سكنية وتوزيعها على المواطنين. بتلك الطريقة يمكن أن يصل عرض الأراضي إلى مستوى الإغراق. واختتم بالقول: إن فرض الرسوم على الأراضي يحتاج إلى قاعدة بيانات تحدد الملكية الشاملة للمواطنين. ويحتاج الى إصدار الشهر العقاري وإنجاز التسجيل العيني للعقار. إصدار القرار يحتاج إلى بنية معلوماتية تحتية يفترض أن تكون جاهزة للتعامل مع أي قرار محدث وبشكل عام فإن الرسوم ستضغط على ملاك الأراضي البيضاء للتخلص منها وبيعها أو بنائها تجنبًا للرسوم. أما سلطان القحطاني (عقاري) فأكد أنه في حال تم إقرار الزكاة على الأراضي البيضاء، فإن ذلك سيحجم من المضاربة على الأراضي البيضاء لحد كبير، لأن ذلك سيجعل المضاربين بالعقار -وهم يمثلون شريحة كبيرة من محتكري الأراضي- يقومون بتصريف الأراضي التي يملكونها، وهذا سيوفر معروضًا أكبر من الأراضي يفوق الطلب، وبالتالي إمكانية انخفاض الأسعار لوفرة العرض وحذر من إمكانية التحايل على القرار بحيث يتم تقسيم الأراضي وكتابتها بأسماء أناس آخرين لهم علاقة بمالك الأرض المتحايل أو أي طريقة أخرى وطالب بوجود قرارات مساندة تحد من هذا التلاعب وتمنع عمليات المضاربة والتداولات العقارية. فيما رحب العقاري علي بن ناصر بقرار فرض الرسوم على الأراضي البيضاء مشترطًا أن يتم تطويرها لكي تسهم في خفض أسعار العقار بشكل ملحوظ .  
 

 

الرئيسية  |  نبذة عن الشركة  |  عملائنا  |  اتصل بنا

 

■ اقامة مبنى تجاري  

مشاريعنا التي سوف ترى النور قريباً    "اقامة المزيد...

■ تطوير و إضافة ادوار إدارية الى المبنى  

مشاريعنا التي سوف ترى النور قريباً  "تطوير و إضافة المزيد...

■ مخطط مكون من 88 فيلا تجارية و سكنية  

مشاريعنا التي سوف ترى النور قريباً  "مخطط مكون من المزيد...

■ مركز تجاري سكني على شارع قباء  

مشاريعنا التي سوف ترى النور قريباً  "مركز تجاري سك المزيد...

الاسم

البريد الإلكتروني

 اشتراك    إلغاء

بريد المنسوبين
ماذا تتوقع لأسعار الأراضي البيضاء ؟
إرتفاع
إنخفاض
تبقى كما هي
 

82292

 
 

© جميع الحقوق محفوظة لشركة صندوق الراجحي للإستثمار  2015

Powered by JeddahArt.com