عاجل: بيانات هامة تحرك الذهب

عاجل: بيانات هامة تحرك الذهب

عاجل: بيانات هامة تحرك الذهب

عاجل: بيانات هامة تحرك الذهب
© Reuters.

بقلم جينا لي

Investing.com – ارتفع في تعاملات صباح يوم الجمعة في آسيا، لكنه كان مهيأً للانخفاض الأسبوعي الثاني على التوالي. حيث ينتظر المستثمرون الآن الخطوة التالية في .

كما ارتفعت بنسبة 0.25٪ لتصل إلى 1756.72 دولارًا بحلول الساعة 12:50 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (4:50 صباحًا بتوقيت جرينتش)، وانخفض المعدن الأصفر بنسبة 0.5٪ حتى الآن خلال الأسبوع. وتراجع الدولار، الذي يتحرك عادةً في اتجاه عكسي مع الذهب، يوم الجمعة لكنه ظل قريبا من أعلى مستوى له في أربعة أشهر سجله في وقت سابق من الأسبوع.

من الناحية الفنية، استقر ثيران العقود الآجلة للذهب لشهر أكتوبر أواخر هذا الأسبوع بعد أن عاندتهم الأسعار وهبطت إلى أدنى مستوى لها في أكثر من أربعة أشهر يوم الاثنين. على الناحية الأخرى، لا يزال التفوق للدببة (البائعين) على المدى القصير.

والهدف التالي للثيران هو إنهاء الجلسة قرب مستوى المقاومة الحديدي عند 1,800 دولارًا للأوقية. أما الدببة يأملون بدفع الأسعار أدنى مستوى الدفع الفني القوي عند مستوى 1,676.40 دولار. نلاحظ المقاومة الأولى عند أعلى مستوى لهذا الأسبوع عند 1,763.00 دولار ثم عند 1,775.00 دولار. يظهر الدعم الأول عند أدنى مستوى ليوم الأربعاء عند 1،724.30 دولارًا ثم أدنى مستوى ليوم الثلاثاء عند 1,716.50 دولارًا.

كما قالت أحدث البيانات الاقتصادية الأمريكية، الصادرة يوم الخميس، إن نما بنسبة 1٪ على أساس شهري في يوليو، وهي أكبر زيادة سنوية منذ أكثر من عقد.

ومع ذلك، أشار الصادر في اليوم السابق إلى أن الضغوط التضخمية بلغت ذروتها، حيث ارتفعت بنسبة أقل من المتوقع 0.3٪ على أساس شهري في يوليو. وقد عزز هذا الآمال في أن بنك الاحتياطي الفيدرالي لن يبدأ في تقليص الأصول أو رفع أسعار الفائدة في وقت أبكر مما كان متوقعًا.

ومع تعبير مسؤولي مجلس الاحتياطي الفيدرالي عن آراء متباينة طوال الأسبوع حول الجدول الزمني لسياسة نقدية أكثر تشددًا، ظل المستثمرون قلقين من أن الضغوط التضخمية قد تدفع بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى دفع الزناد.

وفي الوقت نفسه، ذكرت البيانات الأمريكية أيضًا أنه تم تقديم 375000 على مدار الأسبوع، مع انخفاض الرقم عن 387000 مطالبة خلال الأسبوع السابق.

وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، صعدت 0.2٪، بينما تراجع البلاتين 0.2٪ وتراجع 0.3٪ إلى 2616.80 .

تحديث

صدر منذ لحظات وجاء سلبيًا حيث سجل 70.2 نقطة بنزول كبير عن التقدير بـ 81.2 نقطة، وتعد هذه النتيجة الأسوء منذ عام 2011.

حسنًا، إن كنت قلقًا من الانخفاض الأخير، فهناك تغيّر قادم:

على ناحية آخرى فقد أتت توقعات جامعة متشيجان للتضخم على مدى 12 شهرًا بـ + 4.6%، فيما سجلت توقعات التضخم على مدى خمس سنوات +3.0%.

وارتفعت أسعار الآن ووصلت 1774.60 دولارًا للأوقية بارتفاع كبير جاء في صورة رد فعل على البيانات السلبية بلغ 1.33%، فيما تسجل 1775 دولارًا للأوقية بزيادة 1.32%.

أما أسعار فقد سجلت ارتفاعًا قويًا إلى 23.808 دولارًا بزيادة تقارب الـ 3%.

على الناحية الأخرى انخفض مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس قوة العملة الأكبر في العالم أمام سلة من ست عملات أجنبية، ويسجل 92.72 في هذه اللحظات منخفضًا 0.33%.

الذهب ليس وحيدًا في حالة القلق رغم الارتفاع، إليكم نظرة تحليلية لمستقبل الملاذ الآمن:

توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn’t bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.

Related Posts

Enter your keyword