السوق المصري: الخسائر تقفز لـ20 مليار، وتلك الأسباب

السوق المصري: الخسائر تقفز لـ20 مليار، وتلك الأسباب

السوق المصري: الخسائر تقفز لـ20 مليار، وتلك الأسباب

السوق المصري: الخسائر تقفز لـ20 مليار، وتلك الأسباب
© Reuters.

Investing.com – اتسعت خسائر أسهم السوق خلال تعاملات اليوم الإثنين، لترتفع قيمة ما فقدته الأسهم خلال أقل من جلستين إلى ما يربو عن 16 مليار جنيه.

ويبدو أن قرار تعديل الحد الأدنى لقيمة سعر الإغلاق قد انعكس سلبا على تعاملات السوق المصري، الذي اتسعت خسائره خلال جلسة أمس الأحد واليوم الاثنين.

وفاقم من خسائر السوق تصريحات وزير المالية المصري، بشأن بدأ تطبيق الضريبة على الأرباح الرأسمالية مطلع العام القادم، وهو ما انعكس على تعاملات المستثمرين المحليين بقوة.

وخسر رأس المال السوقي جراء تراجعات الأحد حوالي 9 مليارات جنيه لتنخفض القيمة السوقية لبورصة مصر إلى 717.6 مليار جنيه.

بينما نزلت القيمة السوقية للأسهم اليوم الأثنين مع انتصاف التداولات حوالي 7 مليارات جنيه نزولا إلى 710.6 مليار جنيه.

ونزل المؤشر الرئيسي للسوق بحوالي 1.2% نزولا إلى أدنى مستوياته منذ 22 أغسطس الماضي بخسائر بلغت نحو 120 نقطة ملامسا مستويات 10713 نقطة.

وفي المقابل انخفض مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة بنسبة 1.34% نزولا إلى مستويات 2726.6 نقطة، بينما اكتست أسعار 160 ورقة باللون الأحمر فيما ارتفعت أسعار 44 ورقة مالية فقط.

جاء تراجع السوق وسط استمرار نزوح المستثمرين المحللين، بينما اتجهت تعاملات العرب والأجانب نحو البيع.

وبلغ صافي تعاملات المصريين 450 مليون جنيه كمحصلة بيع، بينما اتجهت تعاملات الأجانب نحو الشراء المكثف بصافي تعاملات 448.5 مليون جنيه، فيما بلغ صافي تعاملات العرب 1.5 مليون جنيه كمحصلة شراء.

الضريبة

جاء تراجع السوق المصري رغم تأكيد وزير المالية المصري على تطبيق ضريبة الأرباح الرأسمالية في موعدها مطلع العام المقبل.

وقال وزير المالية محمد معيط أن قانون ضريبة الأرباح صدر العام الماضي -كما طلب السوق- وأنه حاليا في وقت أفضل مما كان عليه العام الماضي في ظل أزمة كورونا.

وأضاف معيط أن حصيلة ضريبة الدمغة حاليا تسجل نحو 70 مليون جنيه شهريا.

وقال معيط إن إجراءات طرح حصة من شركة E-Finance تسير في مرحلة جيدة، متوقعا أن يتم الطرح في الربع الأخير من العام لكنه أشار إلى أن تحديد التوقيت الأنسب مرتبط بدراسة.

واخيرا قال وزير المالية المصري إنه تم تحديد حوالي 5 شركات للطرح خلال العام المالي الحالي في قطاعات متنوعة ضمن برنامج الطروحات الحكومية.

الذهب اليوم

وعن اليوم في السوق المحلي، فقد واصلت أسعار الذهب في مصر التراجع قليلا عن الاسعار التي سجلتها الأسبوع الماضي، وتراوح سعر الجنيه الذهب، من 6150 إلى 6184 جنيها.

حيث سجل عيار 21 الأكثر انتشارا في مصر متوسط سعر 771 جنيها تقريبا محققا انخفاضا بقيمة 13 جنيها خلال أسبوع .

وأعلنت شعبة الذهب في مصر، صباح اليوم، أسعار الذهب في سوق الصاغة، حيث تراوح سعر الذهب عيار 24 قيراطا من 881 إلى 883 جنيها.

وتراوح سعر الذهب عيار 21 قيراطا الأكثر انتشارًا في مصر من 770 إلى 772 جنيها، وتراوح سعر الذهب عيار 18 قيراطا من 660 إلى 662 جنيها.

ونزلت أسعار الذهب عالميا خلال الأسبوع الماضي ما يقرب من 50 دولار ، بينما ترتفع اليوم الإثنين بحوالي 8 دولارات بزيادة 0.46% عند مستويات 1759.3 دولار للأوقية.

الدولار اليوم

واستقر الدولار أمام الجنيه المصرى، ببداية التعاملات الصباحية بالبنوك العاملة فى مصر، مسجلًا فى البنك الأهلي المصري وبنك مصر عند سعر 15.64 جنيه للشراء، 15.74 جنيه للبيع.

وفى بنك القاهرة عند سعر 15.66 جنيه للشراء، 15.76جنيه للبيع، بينما سجل متوسط سعر الصرف فى البنك المركزى المصرى 15.65 جنيه للشراء، 15.75 جنيه للبيع.

ووسع مكاسبه خلال الأسبوع الماضي، بعد بيانات أمريكية، وزاد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة مقابل سلة من 6 عملات رئيسية خلال تعاملات اليوم الإثنين بحوالي 0.14% إلى مستويات 93.33.

تحديث .. الساعة 7 بتوقيت الرياض

اتسعت خسائر البورصة المصرية بنهاية تعاملات اليوم الإثنين، لتتفاقم خسائر جلستي اليوم وأمس الأحد إلى ما يربو عن 20 مليار جنيه.

ونزل رأس المال السوقي للأسهم المصرية إلى حوالي 706.7 مليار جنيه مقابل نحو 727 مليار جنيه بنهاية تعاملات الخميس الماضي.

وهبط مؤشر EGX 30 الرئيسي بأكثر من 1.6% نزولا إلى مستويات 10710.56، بينما تحول إلى تسجيل منذ بداية العام بنسبة 1.24%.

بينما زادت حدة التراجعات في مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 لتصل إلى 2.7% هبوطا إلى مستويات 2688.86.

ضغوط محلية

جاء تراجع المؤشر جراء تزايد الضغوط البيعية من جانب المستثمرين المحليين، بينما اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب والعرب نحو الشراء.

وسجل المصريين صافي تعالاملات بيعية بلغت قيمتها 469 مليون جنيه بعد تسجيل إجمالي مبيعات بقيمة 3.825 مليار جنيه مقابل مشتريات بقيمة 3.357 مليار جنيه.

بينما وفي المقابل سجلت تداولات الأجانب صافي مشتريات بقيمة 461.143 مليون جنيه، بينما سجل المستثمرين العرب صافي تعاملات شرائية بقيمة 7.35 مليون جنيه.

وانخفضت بنهاية التعاملات أسعار 181 ورقة مالية بينما ارتفعت أسعار 31 ورقة مالية فقط، فيما استقرت اغلاقات 6 ورقات.

Related Posts

Enter your keyword