إيلون ماسك يضحك وحيدا، رغم بكاء الجميع

إيلون ماسك يضحك وحيدا، رغم بكاء الجميع

إيلون ماسك يضحك وحيدا، رغم بكاء الجميع

إيلون ماسك يضحك وحيدا، رغم بكاء الجميع

Investing.com – رغم الخسائر العنيفة التي يتعرض لها أثرياء العالم خلال الساعات القليلة الماضية، إلا أن إيلون ماسك وقف وحيدا يحتفل بالحصول على العرش.

ولم تكن المرة الأولى التي يصبح فيها مؤسس تسلا (NASDAQ:) وسبيكس قارونا جديدا في العصر الحديث، وليست المرة الأولى أيضا التي تصل فيها ثروة ماسك أكثر من 200 مليار . لم يكتفي مؤسس عملاق السيارات الأمريكية إيلون ماسك بانتزاع عرش أثرياء العالم من مؤسس أمازون (NASDAQ:) جيف بيزوس، فحسب بل نجح الملياردير الأمريكي صاحب الـ50 عاما، أن يضيف إلى ثروته خلال تعاملات أمس الإثنين ما يقرب من 4 مليارات دولار جديدة.

جاء ذلك بينما تعرضت ثروات جيف بيزوس الذي بات ثانيا في قائمة الأكثر ثراءا، وزادت الخسائر التي مني بها مؤسس لويس فيتون برنارد أرنو الذي يأتي في المرتبة الثالثة.

200 مليار

وللمرة الثانية في تاريخه تتجاوز ثروة مؤسس تسلا حاجز الـ200 مليار دولار، بعد ارتفاع ثروته إلى 203.4 مليار دولار.

وفي نهاية يناير تجاوزت ثروة ماسك ما يزيد 210 مليار دولار، بينما كانت أسهم تسلا حينها تتداول عند أعلى مستوياتها على الإطلاق قرب الـ 900 دولار.

وارتفعت أسهم تسلا بنهاية تعاملات أمس الإثنين بحوالي 2.2% أو بمكاسب بلغت 17 دولار صعودا إلى مستويات 791.36 دولار.

وزادت أسهم تسلا إلى اعلى مستوياتها منذ 19 فبراير الماضي، بينما قفزت القيمة السوقية لأسهم الشركة إلى 766.66 مليار دولار.

بيد أن ومع بداية تداولات اليوم الثلاثاء نزلت أسهم تسلا بحوالي 0.4% إلى مستويات 788 دولار، بينما فقدت ثروة إيلون ماسك حوالي 360 مليون دولار، إلا أنها لا تزال أعلى مستويات 203 مليار دولار.

أمازون

وفي المقابل من ارتفاع ثروة إيلون ماسك جاءت خسائر جيف بيزوس ،اليوم وأمس الإثنين، والذي فقد ما يزيد عن 4.5 دولار من ثروته لتنخفض إلى 194 مليار دولار.

ونزلت أسهم عملاق التجارة الإلكترونية أمازون أمس الإثنين بحوالي 0.6% أو ما يعادل 20 دولار نزولا إلى مستويات 3405.8 دولار، لتتراجع ثروة بيزوس بحوالي مليار دولار

بينما عمقت أمازون خسائرها خلال تلك اللحظات من تعاملات اليوم الثلاثاء لتسجل تراجعا بنسبة 2.1% نزولا إلى مستويات 3336.4 دولار.

وانخفضت القيمة السوقية لامازون إلى 1.7 تريليون دولار ، بينما خسر جيف بيزوس 3.5 مليار جديدة.

لويس فيتون

إلا أن الخسائر الأعنف جاءت من نصيب أغنى رجال أوروبا، ملك الموضة العجوز الفرنسي برنار أرنو، الذي خسر ما يقرب من 10 مليارات دولار خلال تعاملات اليوم وأمس.

ونزلت ثروة برنار أرنو خلال تلك اللحظات إلى 175 مليار دولار، بعد تراجع أسهم لويس فيتون في بورصة باريس بأكثر من 3% نزولا إلى مستويات 617.4 يورو بخسائر بلغت 20 يورو.

ونزلت القيمة السوقية لشركة لويس فيتون LVMH إلى حوالي 323.88 مليار يورو، بينما تفاقمت خسائر أرنو خلال شهر تقريبا إلى أكثر من 30 مليار دولار.

توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn’t bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.

Related Posts

Enter your keyword